العطاء يتخطى العزيمة في دوري البحرين ” خالد بن حمد ” للفتيات

في اللقاء الأول بدوري الفتيات، حقق فريق العطاء فوزا مستحقا على فريق العزيمة بثلاثة أهداف مقابل لا شيء، ضمن منافسات المجموعة الثانية. وانتهى الشوط الأول من اللقاء بالتعادل السلبي دون أهداف. وجاءت الأهداف على النحو الآتي:جوليا في الدقيقة 19، ريما القصاب في الدقيقة 24، وفاطمة أحمد في الدقيقة 27. أدار اللقاء الحكام:علي سعد، أحمد الغريب ومحمد مرشد.

لاعبة العطاء “جوليا” تحرز النجومية

سجلت لاعبة فريق العطاء، جوليا، اسمها ضمن صفوف المتألقين في الدوري، وحازت على نجومية لقاء فريقها أمام فريق العزيمة. وظهرت “جوليا” بمستويات مميزة رفقة فريقها في المباراة ، واستطاعت أن تتوج مجهوداته في المساهمة بهذا الفوز الثمين لفريقها، كما كانت إحدى الموقعين على الأهداف الثلاثة. وأعربت جوليا عن سعادتها الغامرة بالمشاركة في الدوري. وأبدت إعجابه بالجانب التنظيمي في الدوري، متمنية التوفيق للجميع في الظهور بمستويات إيجابية ومميزة تعكس تطور الدوري فنيا وتنظيميا من نسخة لأخرى، موجهة الشكر لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على منحه الفرصة للفتيات للمشاركة في هذا الدوري.

الإصرار يتجاوز العزيمة في المجموعة الثانية

في اللقاء الثاني، حقق فريق الإصرار فوزا مستحقا على فريق العزيمة بثلاثة أهداف دون رد، ضمن منافسات المجموعة الثانية. وانتهى الشوط الأول من اللقاء بتقدم فريق الإصرار بهدف دون رد. وجاءت الأهداف على النحو الآتي:فاطمة محمد في الدقيقة 3، حصة رياض في الدقيقة 25 ونجلاء إبراهيم في الدقيقة 28. أدار اللقاء الحكام:أحمد الغريب، محمد مرشد وعلي سعد.

لاعبة الإصرار حصة رياض تحرز النجومية

سجلت لاعبة فريق الإصرار، حصة رياض، اسمها ضمن صفوف المتألقين في الدوري، وحازت على نجومية لقاء فريقها أمام فريق العزيمة. وظهرت حصة رياض بمستويات مميزة رفقة فريقها في المباراة، واستطاعت أن تتوج مجهوداته في المساهمة بهذا الفوز الثمين لفريقها، كما كانت إحدى الموقعين على الأهداف الثلاثة. وأعربت حصة رياض عن سعادتها الغامرة بالمشاركة في الدوري. وأبدت حصة رياض إعجابه بالجانب التنظيمي في الدوري، متمنية التوفيق للجميع في الظهور بمستويات إيجابية ومميزة تعكس تطور الدوري فنيا وتنظيميا من نسخة لأخرى، موجهة الشكر لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة على منحه الفرصة للفتيات للمشاركة في هذا الدوري

العنصر النسوي يتواجد في المدرجات

شهدت مدرجات صالة مدينة خليفة الرياضية تواجد العنصر النسوي في منافسات دوري خالد بن حمد للفتيات. وتواجد العنصر النسوي بشكل كبير على مدرجات الصالة، وتابع المنافسات التي تقام للمرة الأولى بتوجيهات كريمة من قبل سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة. ويعتبر الحضور الجماهيري على مستوى السيدات لمتابعة منافسات دوري الفتيات أمرا نوعيا يضاف للنجاحات المتواصلة للدوري، ودليلا كبيرا على حرص عوائل وأهالي وأصدقاء اللاعبات، لمتابعتهن عن كثب.

الإصرار يعبر العطاء برباعية نظيفة في المجموعة الثانية

تمكن فريق الإصرار من الفوز على العطاء في دوري السيدات ضمن منافسات المجموعة الثانية. ورفع الإصرار رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الثانية، وتجمد فريق العطاء عند رصيده السابق 3 نقاط مع انتهاء الدور التمهيدي. وقدم فريق الإصرار مستوى مميز في المباراة وسط تشجيع كبير من الجماهير، إذ أنهى الإصرار الشوط الأول متقدماً بهدف نظيف جاء بإمضاء اللاعبة حصة رياض عند الدقيقة 3. وفي الشوط الثاني سجلت فاطمة محمد الهدف الثاني للإصرار عند الدقيقة 20، قبل أن تعود حصة رياض لزيارة شباك العطاء بتسجيلها هدفين متتاليين عند الدقيقتين 21 و22.

حارسة الإصرار هدى تحصد النجومية

حصلت حارسة مرمى فريق الإصرار هدى محمد على جائزة أفضل لاعبة في لقاء فريقها مع العطاء الذي انتهى بفوز الإصرار برباعية نظيفة. وتمكنت هدى محمد من تقديم أفضل المستويات، إذ تصدت للعديد من الهجمات الخطرة لفريق العطاء، وأعربت عن بالغ سعادتها بفوز فريقها وتأهله إلى الدور نصف النهائي.

حسم الفرق المتأهلة بدوري الفتيات

حسمت 4 فرق تأهله إلى الدور نصف النهائي بدوري الفتيات ضمن المجموعتين الأولى والثانية. وتأهل فريقي الإرادة والأمل عن المجموعة الأولى، إذ احتل فريق الإرادة المركز الأول برصيد (6 نقاط)، والأمل المركز الثاني برصيد (3 نقاط)، وتأهلا معاً إلى الدور نصف النهائي، فيما ودع فريق التحدي المنافسات باحتلاله المركز الثالث خالياً من النقاط. أما عن المجموعة الثانية، حسم الإصرار تأهله وصدارة الترتيب برصيد (6 نقاط)، واحتل فريق العطاء المركز الثاني برصيد (3 نقاط)، وخرج فريق العزيمة من المنافسات خالياً من النقاط. وفي الدور نصف النهائي، سيلعب أول المجموعة الأولى فريق الإرادة مع ثاني المجموعة الثانية فريق العطاء، وأول المجموعة الثانية فريق الإصرار مع ثاني المجموعة الأولى فريق الأمل.

36 هدفاً في الدور التمهيدي بدوري الفتيات

مع انتهاء الدور التمهيدي بدوري الفتيات للمجموعتين الأولى والثانية، شهدت المباريات تسجيل 36 هدفاً في المباريات. ويعتبر فريق الإرادة من المجموعة الأولى هو الفريق الأكثر تسجيلاً للأهداف، إذ سجل 22 هدفاً ولم يدخل شباكه أي هدف، فيما في المجموعة الأولى فريق الإصرار سجل 7 أهداف. أما بالنسبة لأفضل خط دفاع، هو فريق التحدي في المجموعة الأولى، حيث منيت شباكه بـ 15 هدفاً.

العسومي: الاستمرار دليل على التطور والنجاح

أكد النائب عادل العسومي عضو مجلس النواب، أن مبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة يشهد لها الوطن العربي ولا تقتصر فقط على المملكة الغالية، مشيراً إلى أن استمرار الدوري ووصولها إلى النسخة الخامسة دليل على التطور والنجاح الذي حظت به النسخ السابقة. وشهد النائب عادل العسومي منافسات الدوري، إذ حضر معرض الصور الخاص بمبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة وتابع لقاء الحورة والقضيبية ضد مركز شباب جدحفص.

وأوضح العسومي أن التطور الكبير الذي يشهده دوري خالد بن حمد يؤكد حرص سموه على تشجيع فئتي الشباب والرياضة في البلاد، إضافة إلى تأكيد سموه على دعم فئة ذوي الإعاقة وانخراطهم مع المجتمع البحريني فضلاً عن دخول دوري الفتيات. وأشاد العسومي بالجهود الكبيرة التي تبذلها اللجنة المنظمة وحرصها على توفير كافة الامكانيات المتاحة للفرق المشاركة، مشيداً بالعدد الكبير الذي تشهده منافسات النسخة الحالية ووصولها إلى 59 فريقاً.

يافطة توعوية عن فوائد ممارسة الرياضة

علق مكتب التثقيف الصحي التابع لإدارة الشؤون الصحية والاجتماعية بوزارة الداخلية البحرينية يافطات توعوية مختلفة في صالة مدينة خليفة الرياضية. ومن ضمن هذه اليافطات، تبرز يافطة فوائد ممارسة الرياضة. واستعرض مكتب التثقيف الصحي جملة من الفوائد ومنها:الوقاية من أمراض السرطان والقلب، رفع الطاقة والشعور بالسعادة، تقليل القلق والكآبة، تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري، تحسين الجهاز الدوري التنفسي، خفض كولسترول الدم، خفض ضغط الدم في الأوعية الدموية، تقوية عضلات الساقين، إنقاص الوزن، تحسين النوم وتقوية الذاكرة. ويأتي تعليق اليافطات في خطوة تؤكد على أن منافسات الدوري لا تقتصر على الجوانب الإدارية والفنية فقط، بل تمتد لتشمل آفاقا أكثر وسعا عبر التوعية والتثقيف المهمين لفئة الشباب خصوصا وللمجتمع على وجه العموم.

مدرجات صالة مدينة خليفة تتزين بأهازيج الجماهير

شهد دوري خالد بن حمد للمراكز الشبابية ولذوي الإعاقة والفتيات الخامس لكرة القدم حضورا جماهيرا كبيرا منذ اليوم الأول من انطلاق المنافسات، فضلا عن أن أهازيج الجماهير وبخاصة روابط الفرق المشاركة قد منحت هذه النسخة تميزا غير مسبوق عن النسخ الماضية، وهذا ما يسهم في إبراز وإنجاح هذه التظاهرة الرياضية التي تهدف إلى احتضان الشباب البحريني من مختلف مدن وقرى المملكة، في تنافس شريف وتساهم في تقوية الروابط الاجتماعية بينهم وتفتح مجالا واسعا لتعزيز الولاء والوطنية وكذلك تسهم في رفع مستوياتهم من خلال إبراز قدراتهم إمكانياتهم واكتسابهم المزيد من الخبرة على مستوى كرة القدم الصالات.

This entry was posted in رياضة. Bookmark the permalink.
[social-bio]

هل اعجبتك المقالة ؟ إنشرها الان على المواقع الاجتماعية

اترك تعليقاً