الورود في استقبال منتخب ناشئي الجوجيتسو

استقبل منتخب أشبال وناشئي الجوجيتسو بالورود، عقب وصوله إلى مطار أبوظبي صباح أمس، وكان في مقدمة المستقبلين محمد بن دلموك الظاهري عضو مجلس إدارة اتحاد الجوجيتسو، وفهد علي الشامسي المدير التنفيذي للاتحاد أمين عام الاتحاد الآسيوي، وعضوا مجلس الإدارة يوسف البطران ومنصور الظاهري، ومحمد المرزوقي مدير إدارة التسويق والمحاسبة في الاتحاد، وعبد الله الزعابي مسؤول العلاقات العامة.

وضمت بعثة منتخبنا للأشبال والناشئين 25 لاعباً ولاعبة، بالإضافة إلى الجهاز الفني ويوسف البلوشي مدير الإدارة الفنية في الاتحاد، وفاطمة الظاهري مسؤول الأنشطة النسائية. وحصد أبطال المنتخب الوطني 18 ميدالية ملونة خلال بطولة العالم للأشبال بمونتينيغرو التي اختتمت مؤخراً، مسجلين بذلك فوزاً مستحقاً وإنجازاً جديداً لأبطال الإمارات بمركز كانيون الرياضي، بمشاركة 25 لاعباً ولاعبة من أبنائنا تحت سن الـ 15 عاماً.

أداء متميز

وتمكن لاعبو الإمارات الأشبال من انتزاع 8 ميداليات ذهبية، و6 فضيات، و4 برونزيات، عقب أداء متميز قدمه كافة اللاعبين، في خطوة تعزز قيمة الصدارة العالمية لدى الأجيال الجديدة، وترسخ من مساعي اتحاد الإمارات للجوجيتسو الرامية لدعم لاعبي الدولة الأشبال المتميزين في مسيرتهم الرياضية.

من جانبه ثمن محمد بن دلموك الظاهري الإنجاز الكبير لأبطال الإمارات، ومؤكداً على أن قاعدة الجوجيتسو الإماراتي من صغار السن بخير، ويعكس الجهد المبذول من قبل الاتحاد والخطط والأهداف الرامية إلى توسيع القاعدة على المستوى المحلي من صغار السن للفتيان والفتيات، والاهتمام بالنوعية والمستوى الفني المتميز والذي يمكن أبطال الإمارات من تبوؤ المراكز المتقدمة على المستوى الدولي.

تواصل الإنجازات

وقال عضو مجلس إدارة الاتحاد للاعبين، إن الإنجازات التي تحققت في بطولة العالم للأشبال بمونتينيغرو، وحصد 18 ميدالية ملونة من أصل 25 مشاركاً من الفتيان والفتيات تحظى برضا قيادتنا الرشيدة، خصوصاً أن الإنجاز جاء من قبل الناشئين وصغار اللاعبين، وتماشياً مع إنجازات المنتخب الأول في عشق آباد، وأخيراً بطولة غراند سلام أبوظبي بلوس أنجليس، ونقل عضو مجلس إدارة الاتحاد تحيات عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي إلى اللاعبين، وحثهم على الاستمرارية في العطاء والحفاظ على نفس المستوى وتطويره.

إشادة بالعطاء

كما أشاد فهد علي الشامسي بعطاء اللاعبين واللاعبات والإنجاز الذي تحقق، ووجهم لهم رسالة مفادها السير على درب النجاح على المستويين الرياضي والدراسي، وقال للاعبين واللاعبات: أنتم أبناء الإمارات وفخر لنا جميعاً، والمستويات العالية التي قدمتموها تعكس الجهد الدؤوب الذي بذلتموه، خلال مراحل البطولة الصعبة، وكنا جميعاً على ثقة بأنكم سترفعون علم الإمارات عالياً، وتحصدون الميداليات الملونة واحتلال مراكز متقدمة. وأضاف: نعرف حجم الجهد المبذول وأنتم في أعمار صغيرة، لكنكم كبار بالعزيمة والإصرار على صنع النجاح، وطموحنا وأهدافنا في الاتحاد التميز الرياضي والتفوق الدراسي.

دعم كبير

وتقدم علي خميس والد اللاعبة شمة الفائزة بذهبية وزن 48 كغ، بأسمى آيات العرفان إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على الدعم الكبير الذي يوليه سموه لدعم رياضة الجوجيتسو الذي مكن العاصمة أبوظبي من قيادة الجوجيتسو على المستوى الدولي.

إنجاز

وأضاف الإنجاز الذي حققه فتيات وفتيان الإمارات يضاف إلى سجل رياضة النبلاء التي أصبحت الرياضة الأولى في الدولة، وتحظى باهتمام موسع من الأندية والأكاديميات الخاصة، وختاماً باتحاد الجوجيتسو.

واكد علي خميس أنه داعم لابنته شمة في مسيرتها الرياضية من حيث متابعة التدريبات الخاصة بها، والنظام الغذائي الأمثل، مع التحصيل والتفوق الدراسي، ومشيراً إلى أن إنجازات مونتينيغرو بحصد 18 ميدالية ملونة حافز قوي لصغار السن خصوصاً الفتيات، وأمثال ابنته شمة مثال لنظرائها من الفتيات على الانخراط في رياضة النبلاء، وتبوؤ المراكز الأولى.

مهارات

أبدت اللاعبة شمة علي خميس سعادتها بإحرازها الميدالية الذهبية، لافتة إلى أنها تنتمي إلى نادي العين الذي يتولى مهمة تدريبها وصقلها بالمهارات، وإحرازها للميدالية الذهبية يرجع إلى عشقها للعبة.

This entry was posted in رياضة. Bookmark the permalink.
[social-bio]

هل اعجبتك المقالة ؟ إنشرها الان على المواقع الاجتماعية

اترك تعليقاً