برنامج كفء للتأهيل الوظيفة يضم 1700 طالب و طالبة للتدريب عن بعد طريقة التسجيل

برنامج كفء الذي تنظمة شئون الطلاب مع الاساتذة عمادة التعليم في المملكة تأهيل الطلاب للوظائف عن بعد تحت حرم جامعة الملك عبد العزيز شهد البرنامج أقبال شديد من الطلبه و الطالبات حيث بلغ عدد المسجلين في البرنامج إلي 1700 و ذلك من خلال الدورتين التدربيين التي قام العالمين علي البرنامج بمنحها للطلاب عن بعد و ذلك عن طري4 التعليم الالكتروني، المسمي ،《بلاك وورد》.

قام البرنامج بتنظيم دورتين لتعليم الطلاب عن بعد الاولي تحت مسمى “مهرات التواصل الفعال” ، الذي قدمة الدكتور يعن الله عليةالقرني، و قد بلغ عدظ المتدربين في الدورة الأولي إلي 1400 و قام بالحطور عدد 711طالب وطالبة.

اما الدورة الثانية فكانت تحت مسمى “القيادة و الإشراف و بناء قفرق العمل” الذي قام الدكتور مفرج بن حسن الجابري بتقديمها و كان عدد الطلاب المتقدمين هو 2000 بينما كان عدد الطلاب الذين حضروا الدورة بالفعل هم 1062 طالب وطالبة.

برنامج كفء للتأهيل الوظيفة يضم 1700 طالب و طالبة للتدريب عن بعدبرنامج كفء للتأهيل الوظيفة يضم 1700 طالب و طالبة للتدريب عن بعد

مايميز برنامج كفء للتأهيل الوظيفي

يتميز هذا البرنامج بسهولة التحاق الطلاب بالبرامج و الدورات من أي مكان يتواجد في المتدرب فهذا يوفر الوقت والجهد الكبير علي الطلاب، و ذلك عن طريق الموقع الرسمي برنامج كفء، بموقع الجامعة ، و قام العاملين علي البرنامج بتوفير دورة كل اسبوع للطلاب، و ذلك خلال شهر كامل.

قام الدكتور عبد المنعم بن عبد السلام الحياني عميد شئون الطلبة بالجامعة، ان البرنامج يعطي المتدربين فرصة كبيرة للألتحاق بادورات التدريبية عن بعد، و لا يتطلب من الطلاب الحضور الي حرم الجامعة لتلقي تلك الدورات، و يتم تقديم اسلوب مختلف و متميز للطالب لوصول المعلومة الية، يعمل هذا علي تأهيل الطلاب الذين سوف يتم تخرجهم من الجامعة، و يعمل علي تطوير مهاراتهم وقدراتهم الوظيفية، و هذا بحسب ما يحتاجة سوق العمل.

برنامج كفء ينظم الكثير من الدورات

يوضح الدكتور عماد بن سامي جاها ان هذا البرنامج يتضمن علي كثير من الدورات التدريبية، التي تتضمن، إدارة ضغوط العمل، إدارة الوقت، التواصل الفعال، و بناء فريق العمل، و اتخاذ القرار، من أهم مميزات البرنامج التعليم عن بعد.

رابط التسجيل في ب نامج كفء

 

This entry was posted in منوعات. Bookmark the permalink.
[social-bio]

هل اعجبتك المقالة ؟ إنشرها الان على المواقع الاجتماعية

اترك تعليقاً