فينوس تحمل آمال الولايات المتحدة ببطولة أمريكا المفتوحة

تغيب سيرينا وليامز، عن بطولة أمريكا للتنس في ظل الاستعداد لإنجاب مولودها الأول، لكن إذا حدث تتويج لبطل أمريكي في فلاشينج ميدوز، فسيكون ذلك على الأرجح عن طريق شقيقتها فينوس.

وفي ظل معاناة لاعبي الولايات المتحدة، في منافسات الرجال منذ سنوات، نجحت فينوس في قيادة التقدم الأمريكي إلى الدور الثاني أمس الاثنين، بالفوز 6-3 و3-6 و6-2 على السلوفاكية فيكتوريا كوزموفا.

وتتحلى اللاعبة البالغ عمرها 37 عاما، والتي فازت باللقب لآخر مرة في 2002، بثقة كبيرة بعد بلوغ مباراتين نهائيتين في البطولات الأربع الكبرى في 2017 في أستراليا وويمبلدون.

وقالت فينوس في مؤتمر صحفي: “أشعر دائما أن مستواي يزيد في البطولات الكبيرة، هذا شعوري الآن بأن بوسعي اللعب والتألق عندما تكون الضغوط موجودة”.

وواصلت سلون ستيفنز، عودتها القوية بعد غياب طويل بسبب الإصابة، وتفوقت على الإيطالية روبرتا فينشي، التي بلغت النهائي منذ عامين، بنتيجة 7-5 و6-1.

وقالت ستيفنز: “قبل أن أتعرض للإصابة كنت ألعب التنس بشكل جيد، أعتقد أني كنت أدرك أني سأحتاج بعض الوقت لكني في الواقع أردت استعادة مستواي السابق”.

وأضافت: “لم أكن أتوقع أن يحدث ذلك في البطولة الثالثة لي، هذا أفضل مما كنت أتمنى”.

وساهمت سيرينا في احتفال وسعادة المشجعين في أمريكا المفتوحة على مدار السنوات، في ظل أن آخر بطل أمريكي في منافسات الرجال كان منذ 14 عاما عندما توج آندي روديك باللقب في 2003.

وفي الواقع فمنذ 2008 كانت أفضل مسيرة لرجال أمريكا عندما بلغ روديك وجون إيسنر دور الثمانية في 2011.

وبات باب المنافسة مفتوحا في منافسات الرجال بشكل أكبر، بسبب غياب آندي موراي ونوفاك ديوكوفيتش وستانيسلاس فافرينكا، ونجح الثنائي الأمريكي إيسنر وسام كويري في الظهور بشكل إيجابي أمس.

وفاز إيسنر المصنف العاشر بنتيجة 6-1 و6-3 و4-6 و6-3 على الفرنسي بيير-أوج إيربير بفضل ضربات إرساله القوية وقدرته الجيدة على رد ضربات المنافس.

أما كويري، الذي بلغ قبل نهائي ويمبلدون، فتأهل إلى الدور الثاني بالتفوق على لاعب فرنسي آخر هو جيل سيمون 6-4 و6-3 و6-4.

وقال كويري: “خسرت في الدور الأول في الأعوام الأخيرة لذا بكل أمانة كنت أريد فقط الفوز بلقاء الدور الأول، أشعر أني ألعب بشكل جيد وأشعر أن بوسعي التقدم في البطولة، لكن يجب أن ينصب تركيزي على اللقاء المقبل أمام دودي سيلا يوم الأربعاء”.

وضمن جاريد دونالدسون وستيف جونسون التقدم أيضا لكن جاك سوك المصنف 13 ودع المسابقة بخسارته أمام الأسترالي جوردان طومسون 6-2 و7-6 و1-6 و5-7 و6-4. 

This entry was posted in رياضة. Bookmark the permalink.
[social-bio]

هل اعجبتك المقالة ؟ إنشرها الان على المواقع الاجتماعية

اترك تعليقاً